الرئيسية / سياسة / القوى العاملة تصرف 555 مليون للعاملين في السياحة

القوى العاملة تصرف 555 مليون للعاملين في السياحة

تبذل وزارة القوى العاملة وصندوق إعانة الطوارئ تحت رئاسة وزير القوى العاملة محمد سعفان جهد كبير وضخم لكي تحمي العمالة المؤقتة والمنتظمة في قطاع السياحة المصرية التي تضررت كثيراً في ظل الخطر الحالي في مصر وفي مختلف بلدان العالم أجمع، والتضرر من الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدولة المصرية لحماية المواطنين من الخطر الحالي والحرص على حياة الجميع من مواطني مصر.

وتتمثل حماية الحكومة للعمالة المؤقتة والمنتظمة في القطاع السياح في منحهم المستحقات المالية المتأخرة من الرواتب الأخيرة لهم، والتي تبلغ حوالي 555 مليون جنيه تقريباً، وسوف يتم دفعها على ثلاث دفعات، على أن يستفيد منها عدد كبير من العاملين الذي يعملون في المنشآت المختلفة، وبدأت الوزارة بالفعل في تنفيذ هذه الجهود في ظل التوجيهات المستمرة بهذا الأمر من قبل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

لكي يحمي هذه الفئة من العمالة، وبدأ الأمر في يوم السابع والعشرين من شهر إبريل من عام 2020 على أرض الواقع، حيث تجسد في صرف الدفعة الأولى من إعانات الطوارئ بالنسبة إلى العمالة المنتظمة في قطاع السياحة، وقد أكدت الوزارة في البيان الأخير لها أن أعداد من قاموا بالتقدم لصرف الإعانات للمتضررين من هذا الخطر ومن تلك المشكلة التي تعاني منها مصر في الوقت الحالي.

يصل إلى 3800 منشأة تقريباً، وفي يوم الثالث من شهر مايو من عام 2020 قرر وزير القوى العاملة بجانب رئيس مجلس إدارة صندوق إعانات الطوارئ للعمال، بأن يتم صرف الدفعة الثانية من إعانات الطوارئ للعاملين في قطاع السياحة، وسوف يتم الصرف في القريب العاجل لباقي المبالغ بشكل تدريجي، خاصة في ظل التضرر الكبير للسياحة بشكل عام والعاملين بها بشكل خاص حالياً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *