الرئيسية / Uncategorized / ان/ ت/قم منها بـ 10 ط/ع/نات.. القصة الكاملة لح//ادث إنه//اء حياة فتاة الشرقية على يد زميلها

ان/ ت/قم منها بـ 10 ط/ع/نات.. القصة الكاملة لح//ادث إنه//اء حياة فتاة الشرقية على يد زميلها

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­
­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

تلقى اللواء محمد صلاح مدير أمن الشرقية، إخطارًا من اللواء محمد الجمسي مدير المباحث الجن/ا/ئية، بوقوع جر/ي/مة ق/ تل في مدخل عمارة محجوب الكائنة بجوار محكمة الزقازيق الابتدائية، التابعة لدائرة قسم شرطة أول الزقازيق.

هرع رجال المباحث ناحية مسرح الح/ا/دث، وتم فرض كردون أمني لمنع اقتراب الجماهير، وجرى نقل الج/ث /ة إلى مش/ ر/حة المستشفى الجامعي، تحت تصرف وانتظار وصول رجال النيابة العامة.

بحسب البيان الرسمي لوزارة الداخلية، فأقر المت/ هم بإرتكاب الواقعة بدافع الإنت// ق/ ام منها، وتباشر النيابة العامة التحقيق في الواقعة.

فيما تباينت روايات شهود العيان في موقع حا/ دث م/ ق //تل الفتاة، إذ أفصح البعض أن الضحية تعمل محامية، بينما قال آخرون من شهود العيان إنها زوجة الشاب الم/تهم.

وأفادت التحريات الأولية أن الواقعة حدثت في مدخل عمارة سكنية، قريبة من محكمة الزقازيق وأمام المارة.

أدلى المت/ ه/ م بق/ ت/ ل فتاة ط/ ع/ نا، بس/// ل/اح أبيض في أنحاء متفرقة بالجسد، في مدخل عمارة سكنية، بمحيط محكمة الزقازيق، أمام المارة، باعترافات تفصيلية حول ارتكابه الوا/ق///عة.

وقال المتهم بق //ت /ل فتاة الشرقية، خلال التحقيقات الأولية، إنه تخلص من الضحية بدافع الانتقام، لسابقة ارتباطهما بعلاقة عاطفية قام خلالها بمساعدتها، إلا أنها قامت مؤخراً بالتخلي عنه وإنهاء تلك العلاقة دون رغبته، وهو ما آثار حفيظته فاختمرت في ذهنه فكرة ق // ت/ لها.

وأضاف المتهم أنه في سبيل تنفيذ مخططه قام بإعداد الس//ل/اح الأبيض المستخدم “الس//ك/ين”، ونظرًا لعلمه بتردد المجني عليها على إحدى أماكن التدريب الكائنة بالعقار محل الواقعة، قام اليوم بانتظارها أمام العقار، ولدى وصولها باغ/تها بعدة ط/ ع/ نات، فأحدث إصابتها التي أودت بحياتها.

وبمناقشة المتهم المذكور اعترف تفصيليًا بقيامه بق/ ت/ ل «سلمى. ب»، من مواليد 1 يناير 2000، طالبة بذات الكلية من مركز أبوحماد، وبمناظرة ج /ث /ة المج//ن/ى عليها تبين أنها مسجاة أرضًا بمدخل العقار محل البلاغ، وبها 17 ط/عنة «15 من الأمام، وطع//نتان من الخلف»، وبمناظرة المت///هم تبين وجود رسم على صدره باللون الأسود مدون عليه «سلمى حبيبتى»، ورسم آخر على ذراعه اليمنى باللون الأحمر مدون عليه «سلمى».

وبمناقشة المتهم قرر قيامه بق/ ت//ل الم/ج /نى عليها بدافع الان/ ت/ /قام منها، لسابقة ارتباطهما بعلاقة عاطفية قام خلالها بمساعدتها، إلا أنها قامت مؤخرًا بالتخلى عنه وإنهاء تلك العلاقة دون رغبته، مما أثار حفيظته فاختمرت في ذهنه فكرة ق/ ت/ لها على غرار واقعة م/ ق// تل طالبة جامعة المنصورة «نيرة أشرف»، وفى سبيل تنفيذ مخططه قام بإعداد الس/ ل//اح الأبيض المستخدم «الس // ك/ /ين»، ونظرًا لعلمه بتردد المجنى عليها على مقر جريدة للتدريب، الكائنة بالعقار محل الواقعة، قام اليوم بانتظارها أمام العقار، ولدى وصولها باغتها بعدة ط/ ع/ نات، فأحدث إصابتها التي أو/دت بحياتها، وتولت النيابة التحقيق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *